نبلاء الاسلام
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مرحباً بك زائرنا الكريم
يسعدنا تسجيلك في منديات نبلاء الاسلام لتكون من اسرة هذا البيت الراقي بكم ولكم

نبلاء الاسلام

اسلامي علي منهج اهل السنه بفهم سلف الامه
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر
 

 لا شيء أضر على السلطان من كثرة المتفرغين حواليه،

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابودجانه
صاحب الموقع
ابودجانه

الساعة الان :
رسالة sms : سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم عددخلقه وزنة عرشه ورضا نفسه ومداد كلماته
لا شيء أضر على السلطان من كثرة المتفرغين حواليه، 6b826fcde0
لا شيء أضر على السلطان من كثرة المتفرغين حواليه، 174856_170821502968070_6471467_n
ذكر

عدد المساهمات : 1613
تاريخ التسجيل : 05/05/2011
العمر : 57
الموقع : nobalaa.forumegypt.net
المزاج : مبسوط


لا شيء أضر على السلطان من كثرة المتفرغين حواليه، Empty
مُساهمةموضوع: لا شيء أضر على السلطان من كثرة المتفرغين حواليه،   لا شيء أضر على السلطان من كثرة المتفرغين حواليه، Emptyالثلاثاء 09 أغسطس 2011, 8:34 pm

قد ينحس العاقل بتدبيره، ولا يجوز أن يسعد الأحمق بتدبيره.

لا شيء أضر على السلطان من كثرة المتفرغين حواليه،

فالحازم يشغلهم بما لا يظلمهم فيه، فإن لم يفعل، شغلوه بما يظلمونه فيه.

وأما مقرب أعدائه فذلك قاتل نفسه.

كثرة وقوع العين على الشخص يسهل أمره ويهونه.

التهويل بلزوم تزي ما، والاكفهرار وقلة الإنبساط، ستائر جعلها الجهال الذين مكنتهم الدنيا أمام جهلهم. لا يغتر العاقل بصداقة حادثة له أيام دولته فكل أحد صديقه يومئذ.
إجهد في أن تستعين في أمورك بمن يريد منها لنفسه مثل ما تريد لنفسك، ولا تستعن فيها بمن حظه من غيرك كحظه منك.
لا تجب عن كلام نقل إليك عن قائل حتى توقن أنه قاله، فإن من نقل إليك كذباً رجع من عندك بحق.
ثق بالمتدين وإن كان على غير دينك، ولا تثق بالمستخف وإن أظهر أنه على دينك.
من استخف بحرمات الله تعالى فلا تأمنه على شيء مما تشفق عليه.
وجدت المشاركين بأرواحهم أكثر من المشاركين بأموالهم. هذا شيء طال إختباري إياه، ولم أجد قط على طول التجربة سواه، فأعيتني معرفة العلة في ذلك، حتى قدرت أنها طبيعة في البشر.
من قبيح الظلم الإنكار على من أكثر الإساءة إذا أحسن في الندرة.
من استراح من عدو واحد حدث له أعداء كثيرة.
أشبه ما رأيت بالدنيا خيال الظل، وهي تماثيل مركبة على مطحنة خشب تدار بسرعة، فتغيب طائفة، وتبدو أخرى.
طال تعجبي في الموت، وذلك أني صحبت أقواماً صحبة الروح للجسد، من صدق المودة، فلما ماتوا رأيت بعضهم في النوم، ولم أر بعضهم، وقد كنت عاهدت بعضهم في الحياة على التزوار في المنام بعد الموت إن أمكن ذلك، فلم أره في النوم بعد أن تقدمني إلى دار الآخرة، فلا أدري أنسي أم شغل؟ غفلة النفس ونسيانها ما كانت فيه في دار الابتلاء قبل حلولها في الجسد، كغفلة من وقع في طين غمر عن كل ما عهد وعرف قبل ذلك، ثم أطلت الفكر أيضاً في ذلك، فلاح لي شعب زائد من البيان، وهو أني رأيت النائم إذ همت نفسه بالتخلي من جسده وقوي حسها حتى تشاهد الغيوب قد نسيت ما كان فيه قبيل نومها نسياناً تاماً البتة، على قرب عهدها به، وحدثت لها أحوال أخر، وهي في كل ذلك ذاكرة حساسة متلذذة آلمة، ولذة النوم محسوسة في حاله، لأن النائم يتلذ ويحتلم ويخاف ويحزن في حال نومه.
إنما تأنس النفس بالنفس، فأما الجسد فمستثقل مهروم به، ودليل ذلك إستعجال المرء بدفن جسد حبيبه إذا فارقته نفسه، وأسفه لذهاب النفس. وإن كانت الجثة حاضرة بين يديه.
لم أر لإبليس أصيد ولا أقبح ولا أحمق من كلمتين ألقاهما على ألسنة دعاته: إحداهما، اعتذار من أساء بأن فلاناً أساء قبله، والثانية، إستسهال الإنسان أن يسيء اليوم لأنه قد أساء أمس، أو أن يسيء في وجه ما، لأنه قد أساء في غيره، فقد صارت هاتان الكلمتان عذراً مسهلتين للشر ومدخلتين له في حد ما يعرف ويحمل ولا ينكر.
استعمل سوء الظن حيث تقدر على توفيته حقه في التحفظ والتأهب، واستعمل حسن الظن حيث لا طاقة بك على التحفظ، فتربح راحة النفس.
حد الجود وغايته أن يبذل الفضل كله في وجوه البر، وأفضل ذلك في الجار المحتاج، وذي الرحم الفقير، وذي النعمة الذاهبة، والأحضر فاقة. ومنع الفضل من هذه الوجوه داخل في البخل، وعلى قدر التقصير والتوسع في ذلك يكون المدح والذم، وما وضع في غير هذه الوجوه فهو تبذير، وهو مذموم. وما بذلت من قوتك لمن هو أمس حاجة منك فهو فضل وإيثار، وهو خير من الجود، وما منع من هذا فهو لا حمد ولا ذم، وهو انتصاف.
بذل الواجبات فرض، وبذل ما فضل عن القوت جود، والإيثار على النفس من القوت بما لا تهلك على عدمه فضل، ومنع الواجبات حرام. ومنع ما فضل عن القوت بخل وشح، والمنع من الإيثار ببعض القوت عذر، ومنع النفس أو الأهل القوت أو بعضه نتن ورذالة ومعصية. والسخاء بما ظلمت فيه أو أخذته بغير حقه ظلم مكرر، والذم جزاء ذلك لا الحمد، لأنك إنما تبذل مال غيرك على الحقيقة لا مالك. وإعطاء الناس حقوقهم مما عندك ليس جوداً، ولكنه حق.
حد الشجاعة بذل النفس للموت عن الدين، والحريم، وعن الجار المضطهد، وعن المستجير المظلوم، وعن الهضيمة ظلماً في المال والعرض، وفي سائر سبل الحق، سواء قل من يعارض أو أكثر.
والتقصير عما ذكرنا جبن وخور، وبذلها في عرض الدنيا تهور وحمق.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://nobalaa.forumegypt.net
ام سيف الله
الاداره
الاداره
ام سيف الله

الساعة الان :
رسالة sms :
لا شيء أضر على السلطان من كثرة المتفرغين حواليه، 121310221240v8s17mvpep60tcqg9
لا شيء أضر على السلطان من كثرة المتفرغين حواليه، 174856_170821502968070_6471467_n
انثى

عدد المساهمات : 1657
تاريخ التسجيل : 05/05/2011
العمر : 42
الموقع : http://nobalaa.forumegypt.net/
المزاج : سعيده


لا شيء أضر على السلطان من كثرة المتفرغين حواليه، Empty
مُساهمةموضوع: رد: لا شيء أضر على السلطان من كثرة المتفرغين حواليه،   لا شيء أضر على السلطان من كثرة المتفرغين حواليه، Emptyالخميس 25 أغسطس 2011, 6:19 pm

لا شيء أضر على السلطان من كثرة المتفرغين حواليه، 13127239205

http://www.mktaba.org/img/sign_02.gif
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لا شيء أضر على السلطان من كثرة المتفرغين حواليه،
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبلاء الاسلام :: الايمانيات :: منتدي الايمان-
انتقل الى: